بيان رقم1 17/9/2014

عدد القراءات : 49928 offer

بيان رقم (1)

صادر عن مجلس نقابة العاملين –جامعة الأزهر

الأخوة والأخوات العاملون

إننا نؤكد  على تصعيد خطواتنا الاحتجاجية، والمضي قدما  في مواجهة هذه الإدارة التي استمرأت اهانة حقوقنا، وأصرت دون اكتراث في الإساءة لمطالب العاملين، وهي التي عجزت عن توفير الحد الأدنى من الاحتياجات الحقيقية والخطط اللازمة للارتقاء بمستوى الجامعة، بعد أن غاب عنها التخطيط العلمي فظلت رهينة للعشوائية والارتجالية، وتصرفت مع العاملين ضمن ازدواجية في معايير التقييم للثواب والعقاب، وفي حالات كثيرة مارست ردود فعل انتقامية ضد بعض الموظفين، وتلكأت عن قصد في منح أصحاب الحق أجرهم واستحقاقهم، وبالغت في التعسف ضد زملائنا الأساتذة والإداريين والخدمات المعاونة، وانشغلت في إقرار العقوبات وإصدار القرارات الباطلة، في نفس الوقت الذي تغاضت فيه وماطلت في الحقوق المشروعة للعاملين.

الأخوة والأخوات الأفاضل

إن الحقيقة الذي يجب أن تستوعبها إدارة الجامعة كثابت لن نقبل سواه، هو أن هذه المؤسسة هي كيان اعتباري تحكمه أنظمة ولوائح تنظم الواجبات وتنصف في الحقوق، وأن الجامعة هي مصنع للعقول، وحاضنة لمشاريع التطور والتنمية والإبداع، وليس مؤسسة خاصة يتصرف القائمون عليها ضمن صلاحيات مفتوحة وبلا حدود أو انضباط.

إن خطواتنا الاحتجاجية تأتي في سياق إجبار إدارة الجامعة لمراجعة سلوكها، والالتزام بما لها وما عليها ضمن ما يمنحه لها القانون، وليس ضمن مزاجية وانتقائية وفئوية، وقد كظمنا غيظنا طوال الفترة الماضية في انتظار الحلول لقضايا عامة تخص العاملين، فما وجدنا إلا مماطلة، واشتد الغبن على العديد من العاملين، تحت مبررات استبدت بمصائر إخوتنا وزملائنا.

إننا نعاهدكم أن نناضل ما استطعنا إلى ذلك سبيلا حتى يتبدل الباطل إلى الحق، والظلم إلى العدل، فتثقوا بنا واعلموا أن موعدنا لنيل حقوقنا قادم.

أخوتكم

مجلس نقابة العاملين

جامعة الأزهر-غزة

17-9-2014

ألبوم الصور

لجنة العلاقات العامة - نقابة العاملين